الابراج اليومية.. تعرف على حظك الثلاثاء

335

يسعد اوقاتكم بكل الخير
#الابراج_اليوم الثلاثاء 11
#الحمل
مهنياً: يعلن هذا اليوم عن علاقة مهنية جيّدة، وقد تواجه موقفاً محرجاً يسبب لك انزعاجاً أمام الزملاء وربّ العمل، لكنك توضح وجهة نظرك.
عاطفياً: قد تعلن فجأة عن موعد ارتباطك أو قد تفكر في القيام برحلة شهر عسل، وهذا ما يفرح الجميع الذين يتمنون لك حياة عاطفية سعيدة.
صحياً: أنت كسول بعض الشيء وتحب المآكل الشهية والدسمة، عليك الانتباه والحذر من المضاعفات.

#الثور
مهنياً: يبشرك هذا اليوم بقدرات واسعة على التواصل، ويتيح أمامك المزيد من الفرص وإيصال الرسائل القاسية إلى الآخرين .
عاطفياً: تزداد العلاقة المتينة متانة حتى لو تعرضت لاختبارات صعبة، والعلاقة الجديدة تقوى وتشتد الروابط بين الطرفين وتزداد الثقة.
صحياً: تقوم باتباع حمية غذائية منتظمة تجعلك تبتعد قليلاً عن المأكولات الدسمة.

#الجوزاء
مهنياً: يحاول بعض الزملاء تشويه صورتك، لكنّهم يفشلون لأنّ صفحتك الناصعة أكبر من مخططاتهم الفاشلة والمؤذية.
عاطفياً: البحث في دفاتر قديمة يعيد نكء الجراح، فحاول أن تبقى بعيداً عن هذه الأمور، فهي لن تفيدك بشيء على الإطلاق.
صحياً: بغية المحافظة على رشاقتك وجاذبيتك تسعى للقيام بنشاط رياضي ولا سيما السباحة أو التزلج.

#السرطان
مهنياً: تتحسن أحوالك ويمكنك أن تصنع كل شيء شرط التحرك وسط إجراءات سليمة، الظروف تكون في معظمها ملائمة جداً.
عاطفياً: إذا كنت غير مرتبط قد تتعرّف في سفر أو في لقاء إلى شخص جديد وتقرر الارتباط به وتمضية بقية حياتك معه.
صحياً: تستهويك رياضة اليوغا التي تبعد التشنجات عنك وتتوق إلى الرحلات والأسفار البعيدة.

#الاسد
مهنياً: فرص استثنائية وحظ كبير وعلاقة فريدة وتجربة لن تنساها قد تدّق بابك اليوم، وتنقل إلى مركز متقدم في العمل لم تكن تتوقعه.
عاطفياً: يوم إيجابيّ ومناسب للتغلّب على ذكريات مريرة، كذلك هو يوم مثمر يؤدي فيه الحظ دوراً إيجابيّاً بالنسبة إليك وإلى الشريك.
صحياً: إذا لاحظت انخفاضاً في حيويتك فلا تجهد نفسك، بل خصّص بعض أوقات الصباح للقيام بتمارين تؤمّن استرخاء وراحة.

#العذراء
مهنياً: الأخطاء الصغيرة غالباً ما تكون مؤشراً لبعض التسرّع، فحاول معالجة الوضع سريعاً لئلا تتفاقم الأمور في محيطك المهني.
عاطفياً: غيرة الشريك مبرّرة ولا سيما أنك تبالغ أحياناً في رد فعلك إزاء الإطراء الذي تتلقاه منه يومياً، ما يثير دهشته.
صحياً: إحذر العصبية وانتبه في القيادة فقد تتعرض لحادث وتؤذي نفسك.

#الميزان
مهنياً: يحالفك الحظ وتحصل على ما تريد ،سواء أكان حقاً لك تطالب به أو موافقة أو منصباً أو مقاماً.
عاطفياً: إشارات إيجابية من الشريك تعطيك أملاً أكبر في المستقبل، لكن التريث واجب لاستيضاح كل الأمور واتخاذ القرار المناسب.
صحياً: تجنّب الإفراط، خطر التهابات ودقات قلب غير منتظمة واضطرابات في الكبد.

#العقرب
مهنياً: تسعى هذا اليوم للخروج من حالة الفوضى والضياع والتوتّر وتصحيح مسار الجوّ العام، وووضع النقاط على الحروف في القضايا العالقة.
عاطفياً: تركّز جهودك على تصحيح الأخطاء التي ارتكبتها بحق الشريك، وتساعدك بذلك الحظوظ.
صحياً: تكون قادراً على تحمّل الألم الجسدي لكن في نهاية المطاف يجب استشارة الطبيب.

#القوس
مهنياً: أنشطتك المتعددة تمنحك القوة في مواجهة الآخرين، لكن يستحسن ألا تضع كل رصيدك في مواجهة واحدة لئلا تخسر كل شيء.
عاطفياً: كن عادلاً مع الشريك وامنحه مزيداً من الوقت، فهو ساعدك كثيراً ويستحق منك بعض التضحية على الأقل ليشعر أنك تحبه.
صحياً: مناعة ومقاومة وبرودة أعصاب على الرغم من التعب والإرهاق اللذين ينتابانك يومياً بسبب الضغط في العمل.

#الجدي
مهنياً: تتراكم الأشغال وتطرأ الخلافات على نحو واضح وملموس، لذلك فإنّه يوم غير ملائم إطلاقاً للتطرّق إلى الموضوعات الحساسة.
عاطفياً: تميل إلى إثارة الخلافات، وتبحث عن الأعذار لتوجيه اللوم إلى الحبيب، ما يثير قلقه من تصرفاتك وربما يفكر في الابتعاد عنك فترة.
صحياً: مشكلة صحية صغيرة تطرأ لن يكون لها تأثيرات خطرة، إنه اليوم المثالي لاتباع حمية أو برنامج رياضي بدني.

#الدلو
مهنياً: تجتاز مرحلة دقيقة من الاختبارات، لكن لا تقلق فالنجاح يكون حليفك قريباً مهما اشتدت الصعاب، وتحصل على مبتغاك في نهاية المطاف.
عاطفياً: مهمة صعبة لإقناع الشريك بالسير معك حتى النهاية، وخصوصاً أنّ تجاربه السابقة معك غير مشجعة، ففكر في الأمر ملياً قبل تفاقم الأمور.
صحياً: تتمتع بصحة قوية لكنك تعمل بكدّ، لذا قد تتعرض للتشنجات العضلية والعصبية التي يعود سببها إلى قلة النوم وعدم ممارسة الرياضة.

#الحوت
مهنياً: يولد هذا اليوم جواً متوتراً حولك، ولو أنه يقيك من الانهيار أو التوتر أو التصادم مع بعض الزملاء الحسودين من نجاحك.
عاطفياً: تحتاج اعتباراً من اليوم إلى الاهتمام بالشريك، وإلى المرونة في التعاطي معه بعيداً عن الاستفزاز، فهو لا يستحق منك إلا الخير.
صحياً: عليك تفادي الهواء البارد والحرارة المتقلبة لأن خطر الالتهابات الرئوية لا يمكن تجاهله.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

آخر الأخبار